12 يونيو 2011

الفلاحين والعمال والطلبة المعتقلين

بجد يبقى عيب قوي بقى لو ما اهتميناش! خذلناهم أول مرة ما ينفعش نخذلهم تاني!

بكرة فيه وقفة قدام مكتب النائب العام للتضامن والمطالبة بالإفراج الفوري عن العمال والفلاحين والطلبة المعتقلين.. شير واتيند.


تحديث: اصدر النائب العام قرارا بالإفراج عن المعتقلين بضمان محل اقامتهم - خلاص الخبر اتأكد. كان لزومه إيه حرقة الدم؟ ولا احنا لازم نهدد بالتظاهر عشان تمشوا بما يرضي الله!



ليست هناك تعليقات: