23 أغسطس 2006

نستله والصهيونية – حقائق / أرقام / تواريخ

عندما شاهدت برنامج عنها وعن مؤسستها في بيروت على قناة الجزيرة، وقعت في غرام تلك الأمريكية التي تتحدث بهدوء وثبات وبلغة عربية تطرب لها الآذان(*). تصفحت بعض مقالاتها على الإنترنت فزاد إعجابي بها و"بحملة مقاطعة داعمي إسرائيل". إليكم فيما يلي مقتطفات من مقال كتبته عن شركة نستله:

حقائق (**)


"نستله هي أضخم شركة صناعية سويسرية، بل وأضخم شركة للمواد الغذائية في العالم كله. وهذه المكانة البارزة لنستله تعني أن ما تفعله يشكل نموذج يحتذى لآلاف الشركات الطامحة الأخرى. فبحسب غرفة التجارة السويسرية فإن أحدى أهم العبر التي قدمتها نستله هي أن في مصلحة كل شركة في العالم أن تستثمر في إسرائيل"

"يقع أبرز موقع لشركة نستله داخل «إسرائيل» في منطقة سيديروت، وهي مستوطنة أنشئت عام 1951، على بعد كيلومتر واحد من غزة، لإسكان موجة من اليهود الشرقيين ولتوزيع الوجود اليهودي في كافة أرجاء فلسطين. وقد بُنيت سيديروت على أراضي بلدة «النجد» الفلسطينية، التي تعرضت لتطهير عرقي من قِبل العصابات الصهيونية عام 1948."

نالت شركة "نستله عام 1998 من رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو جائزة اليوبيل احتفاءً بمرور 50 عام على إنشاء دولة العدو، وهي ’أعلى وسام تعطيه دولة إسرائيل في حياتها تقديرا للأفراد الذين عملوا، وللمنظمات التي بذلت، عبر الاستثمارات والعلاقات التجارية، أقصى الجهود لتقوية الاقتصاد الإسرائيلي‘"

يتحدث المقال أيضاً عن "تاريخ من الإجرام" مثبت حول تعاملات شركة نستله منذ 1977، ثم تطرح الكاتبة في نهاية المقال سؤال "ماذا نطلب من نستله وكيف نقاطعها؟"
اضغط هنا لقراءة المقال كاملا، وهنا لقراءة مقال آخر لنفس الكاتبة عن شركة كوكاكولا
__________________

(*) الكاتبة هي «كيرستن شايد» – عضو في نادي الساحة الثقافي ببيروت ومجلة "الآداب" و"حملة مقاطعة داعمي إسرائيل" بلبنان.
(**) مصادر الحقائق مذكورة في النص الأصلي للمقال

06 أغسطس 2006

Arundhati Roy, Zinn, Chomsky, Galiano & others support the resistance!

"We offer our solidarity and support to the victims of this brutality and to those who mount a resistance against it. For our part, we will use all the means at our disposal to expose the complicity of our governments in these crimes..."
By Tariq Ali, Noam Chomsky, Eduardo Galiano, Howard Zinn, Ken Loach, John Berger, and Arundhati Roy

Full text in English here

البيان باللغة العربية في الشارع السياسي

05 أغسطس 2006

رسالة مارسيل خليفة إلى فناني الأونيسكو للسلام

مقتطفات من رسالة مارسيل خليفة إلى فناني الأونيسكو للسلام:

"أحملوا كلمة السر ألا وهي، كرامة الإنسان. دون كبير ضجيج أو استسهال وضعوها في حوزة مرحلة تجدف تجديفاً صعباً ضد القذارات المطلة من المحتلين وأسيادهم لتقتل الباقي فينا من سكرات الحياة."

"فلنغمد الفرح في الناس ونرفع عن صدورهم كربة الحرب المدمرة، بفرح يقارع الحزن وبأمل يؤجل اليأس وبأفق يفتح مجهولاً وبأخضر يوقف يباساً وبهمس يشع صمتاً... وبتجربة تعيد تعريف القضية بعد... إذا ضاعت في تلابيب الغموض."

"حكام الولايات المتحدة الأميركية والجرائم المنهجية، الثابتة الخبيثة، لا ندامة فيها وهؤلاء الحكام يرتدون كما يزعمون قناع القوة المدافعة عن الخير في العالم.
وحشية لا مبالية. إحتقارية قاسية لا ترحم. ولا تلقي بالاً الى الأمم المتحدة والقانون الدولي. والمجتمع الدولي بدوره يسكت عن كل هذا الإجرام ويتناسى. إجرام من حكام ’زعيمة العالم الحر‘.
لن نذهب بعيداً غزو العراق إرهاب دولي فاضح، يكشف إحتقار مطلق لمفهوم القانون الدولي.
كيف استطاع هؤلاء الحكام أن يصلوا الى حيث هم؟
زمرة من المتعصبين. جهلة، منافقين في حوزتهم السلاح المدمّر.
في حوزتهم السلاح المدمّر. كيف اغتصبوا كلمة الديمقراطية والحرية. وأشاعوا الفوضى في كل مكان. وتصفية كل مقاومة ممكنة من خلال وصمها بالإرهاب."

"شعبنا آثر المواجهة، ولم يقبل الاستسلام.
مواجهة يدرك قساوتها ولكنه يدرك أبعادها وعظمتها ونبلها ويدرك معنى ان ينهض لمواجهة العدو الإسرائيلي الذي يلجأ الى تدمير ذوقنا وتفاصيل حياتنا، ويستبيح عيشنا."

"فلننخرط فعلياً في الشغب الذي لا بد منه، ولا مهرب منه، لنتمكن من المساهمة في الإجابة، على الأسئلة المطروحة، ولكي نصل الى التعبير عن قضايا العالم."

"فلنصرخ جميعاً بأعلى الصوت: لا لهذا العدوان البربري على لبنان. لا لشريعة القتل والقوة والغطرسة والاستعلاء التي تخوضها إسرائيل وأميركا علينا وعلى العالم. وليقف كل الشرفاء والأحرار في العالم، وكل أبناء الوطن العربي، ضد هذه الجريمة، استنكاراً لها واحتجاجاً عليها. إن الصمت عار علينا جميعاً... وسيحاسبنا التاريخ."